سياحة و سفر

دولتان عربيتان بين أكثر دول العالم تضرراً بسبب السياحة في 2020

المصدر: دبي – شريف اليماني

ستفقد أكثر 15 دولة متضررة من تراجع السياحة، ما بين 3 إلى 11% من ناتجها المحلي الإجمالي، وفقاً للسيناريو المعتدل لخسائر قطاع السياحة عالمياً، الذي قدرته منظمة مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية عند 1.7 تريليون دولار.

وتضم قائمة أكثر 15 دولة متأثرة من تراجع السياحة، دولتان عربيتان هما المغرب الذي قدر التقرير خسائره بـ 5% من الناتج المحلي، بسبب تراجع نشاط السياحة، ومصر الذي قدر التقرير خسائرها بـ 3% من الناتج المحلي الإجمالي.

وأظهرت بيانات المنظمة الدولية، الصادرة اليوم الأربعاء، والتي اطلعت عليها “مجلة معالم”، أن جاميكا ستكون من أكثر الدول تأثرا كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي، إذ قدر خسائرها بـ 11% من الناتج المحلي الإجمالي، ثم تايلاند بنسبة 9%، وكرواتيا بنسبة 8%، والبرتغال بـ 6%، وجمهورية الدومنيكان بـ 5%.

وفي المرتبة السادسة والسابعة تأتي كل من كينيا والمغرب بنسبة 5% لكل منهما، ثم اليونان بنسبة 4%.

وفي المراتب السبعة الأخيرة جاءت كل من موريشيوس والسنغال وأيرلندا ومصر وجنوب إفريقيا وماليزيا وإسبانيا بنسبة 3% لكل دولة.

أما بالنسبة لأكثر الدول خسائرة من حيث القيمة، فتأتي الولايات المتحدة في المرتبة الأولى، إذ توقع التقرير أن تصل خسائرها إلى 187.038 مليار دولار، ثم الصين في المرتبة الثانية بـ 104.69 مليار دولار، ثم تايلاند في المرتبة الثالثة بـ 47.728 مليار دولار.

وفي المرتبة الرابعة والخامسة، تأتي فرنسا وألمانيا بخسائر تقدر بـ 47.289 مليار و46.26 مليار دولار على التوالي.



Tags

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Close
Close