نشرت: الثلاثاء, حزيران 20, 2017
العالم العربي | من حاتم سرور

عريضة للأمم المتحدة تجرم استغلال جمـاعة الحوثى للأطفال في الحرب

عريضة للأمم المتحدة تجرم استغلال جمـاعة الحوثى للأطفال في الحرب

منظمات تقدم عريضة للأمم المتحدة لتجريم استغلال "الحوثيين" للأطفال فى اليمن المنظار نقلا عن اليوم السابع ننشر لكم منظمات تقدم عريضة للأمم المتحدة لتجريم استغلال "الحوثيين" للأطفال فى اليمن، منظمات تقدم عريضة للأمم المتحدة لتجريم استغلال "الحوثيين" للأطفال فى اليمن ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا المنظار ونبدء مع الخبر الابرز، منظمات تقدم عريضة للأمم المتحدة لتجريم استغلال "الحوثيين" للأطفال فى اليمن.

وطالبت المجتمع الدولي والمنظمات الدولية بإجبار الحكومة القطرية على فتح حدودها أمام العوائل العالقة واحترام حقوق المواطنين القطريين المنصوص عليها في المواثيق والاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها.

وتقطن عوائل الغفران من قبيلة "آل مرة" التي تحمل جوازات قطرية شرقي السعودية، وبعض دول مجلس التعاون، وذلك بعد إسقاط الجنسية القطرية عنهم، وبعد قطع العلاقات مع قطر حاولت تلك العوائل العودة إلى الدوحة التى رفضت استقبالهم.

وأوضحت الفيدرالية العربية لحقوق الانسان أن وضع القطريين المتضررين يبقى "مجهولا" لاسيما وأن مصيرهم معلق على الحدود.

وذكرت الفيدرالية في بيان لها أن منع الحكومة القطرية لمواطنيها من عبور حدودها يمثل انتهاكا صارخا من دولة قطر للمواثيق الدولية لحقوق الإنسان.وفقا لـ "سكاي نيوز ".

من جهتهم، أكد عدد من القطريين "العالقين"، أنهم تعرضوا لقرار تعسفي عام 1996، بإسقاط الجنسية القطرية عنهم، وإبعادهم للدول المجاورة، بلا إثباتات تمكنهم من مواصلة تعليمهم أو علاجهم، مؤكدين أن إسقاط الجنسية القطرية عنهم "باطل".

ونوهت الفيدرالية العربية لحقوق الانسان إلى أن من الحالات العالقة التي سجلتها مصادر حقوقية، عائلة قطرية تتكون من أم حامل في شهرها الثامن برفقتها أولادها وبناتها وعددهم 7 أفراد، ما زالوا عالقين بين المنفذين القطري والسعودي بعد انتهاء إجراءات خروجهم من السعودية متجهين إلى قطر التي واجهتهم سلطاتها بمنعهم. لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر.

برجاء اذا اعجبك خبر عريضة للأمم المتحدة لتجريم استغلال "الحوثي" للأطفال قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي.

المطبوعات ذات الصلة